تم النشر بتاريخ 2018-03-18
دورة دعوية في الدراسات الإسلامية للأئمة والدعاة والحفظة بتنفيذ من الإشراف العلمي بجامعة القرآن الكريم  

أقامت وزارة الشئونالاجتماعية والثقافة والإعلام وعبر إدارة المساجد والخلاوي  وبتمويل من هيئة الدعوة الإسلامية  بالتعاون مع  ديوان الزكاة وعبر مشروعات التنمية بولاية البحرالأحمر دورة دعوية في الدراسات الإسلامية للأئمة والدعاة والحفظة بتنفيذ من  الإشراف العلمي بجامعة القرآن الكريم وبرعاية منوالي ولاية البحر الأحمر الأستاذ علي أحمد حامد وبإشراف وزيرة الشئون الإجتماعية والثقافةوالإعلام الدكتورة فاطمة مصطفى الخليفة.

بحضور الشيخ الجليلالدكتور محمد الأمين إسماعيل ومدير إدارة المساجد والخلاوي الشيخ إدريس محمد نور والشيخعيسى محمد مدير إدارة الحج والعمرة والشيخ مصطفى خيري وعدد من الأئمة والدعاة وذلك بقاعة الشيخ ابوطاهر السواكني .

وألقى من خلال افتتاحيةالدورة الدكتور محمد الأمين إسماعيل محاضرة عن أهمية تأهيل الدعاة وضرورة العلم والتعلمولابد ان يكون الدعاة بمثابة القدوة لغيرهم .

كما ألقى الشيخ مصطفىمحاضرة عن فقه الأسرة والزواج والخطبة.

ومن خلال الافتتاحتحدث مدير إدارة المساجد والخلاوي الشيخ إدريس محمد نور عن ضوابط الدورة وضرورة الالتزامبها.